أخبار

‎#HollywoodFundsTerror… حملة ترفض دعم نجوم هوليود لجيش الاحتلال

فلسطين المحتلة- قُدس الإخبارية: انطلقت حملة إلكترونية، أمس الأربعاء، رفضًا لدعم نجوم عالميون في هوليود لجيش الاحتلال الإسرائيلي، وتقديم تبرعات بملايين الدولارات.

فريق “VPalestine” القائم على الحملة، دعا للتغريد على هاشتاغ ، تنديداً بدعم نجوم من “هوليود” جيش الاحتلال الإسرائيلي بمبلغ 60 مليون دولار خلال احتفال في نيويورك، في حين أقدم آخرون على الكتابة لعدد من المشاهير عبر صفحاتهم على مواقع التواصل مطالبينهم بوقف دعم جيش الاحتلال المتورط بجرائم حرب وأمور غير قانونية ولا إنسانية.

 

وكانت منظمة “أصدقاء جيش الدفاع الإسرائيلي”، عقدت مؤتمرها السنوي في أحد فنادق منطقة “بيفرلي هيلز” الفاخرة في كاليفورنيا، خلال الأسبوع الماضي، بمشاركة 1200 شخصية مشهورة، ضمّت ممثلين ومغنيين وفنانين ورياضيين وأسماء معروفة في مجال التقنية والأزياء.

وكان من أبرز المشاهير الحضور، “أشتون كوتشر، وفريل ويليامز، وجيرارد بتلز، وكاثرين ماكفي، آندي غارسيا، فران دريشر، روبرت هوري”.

وجمع المؤتمر نحو 60 مليون دولار كتبرعات لصالح جيش الاحتلال، وهو ما يُعتبر أكبر مبلغ يُجمع خلال يوم واحد منذ تأسيس الجمعية عام 1981، حيث جمع في العام الماضي 6 ملايين دولار، وهو ما يعني الزيادة بعشرة أضعاف هذا العام، إذ ستقدم هذه الملايين كمساعدات للجنود وعائلاتهم، وتوفير منح دراسية أكاديمية للمحاربين القدامى منهم.

“يوكاماما” الأميركية، قالت: “نحن ندفع ضريبة لإسرائيل يوميا بنحو 11 مليون دولار، وفيما يعاني 49 مليون أميركي من الجوع لكل يستمر أطفال فلسطين بالموت في غزّة قنصا، والآن 60 مليون دولار إضافي لدعم الجيش الإسرائيلي من هوليوود. أشعر بالإحباط”.

هذه الخطوة، أثارت استياء مستخدمي الفلسطينيين والعرب والأجانب من الداعمين للقضية الفلسطينية حول العالم ورافضي الاحتلال، حيث طالبوا بفصل الفن عن دعم “إسرائيل” التي تتورط في جرائم حرب وقتل أطفال ومدنيين عزل.

ورصدت شبكة قُدس الإخبارية، عددًا من المنشورات الرافضة لدعم نجوم هوليود لجيش الاحتلال الإسرائيلي عبر الهاشتاغ، والذي يظهر رفضًا واسعًا لدعم جرائم الاحتلال بما فيها مجازره في غزة المتزامنة مع مسيرات العودة الكبرى التي تسبب رصاص الاحتلال بقتل 220 شهيد و24 ألف إصابة منذ 30 آذار 2018.

 

 

 

الأكثر مشاهدة خلال الأسبوع

إلى الأعلى