أخبار

الجمعة المقبلة على الحدود: “جمعة كسر الحصار”

غزة – قدس الإخبارية: دعت الهيئة الوطنية العليا لمسيرة العودة وكسر الحصار الجماهير الفلسطينية للمشاركة في الجمعة المقبلة السادسة والعشرين.

وأطلقت الهيئة في بيان صحافي أصدرته، مساء اليوم الجمعة، اسم “جمعة كسر الحصار” على الجمعة السادسة والعشرين لمسيرات العودة.

وأضافت: “ندعو الجماهير للمشاركة في فعاليات الجمعة القادمة والتي ستخمل عنوانًا جديدًا من عناوين المواجهة التي يعيشها الشعب الفلسطيني وفصائله جميعاً”

وتابعت: “نعبر عن بالغ اعتزازنا وامتناننا للمقاومة الفلسطينية الباسلة، التي دحرت في مثل هذه الذكرى قبل ثلاثة عشر عامًا قطعان المستوطنين من أرضنا غزة، وحولت استراتيجية العدو وعقيدته التوسعية إلى عقيدة التراجع ، تجسدت في الانكماش والاندحار، وبفضل هذه المقاومة بعد الله وفضل حاضنتكم الأصيلة للمقاومة سنلاحق المحتل في كل شبر من أرضنا حتى يندحر بلا رجعة، عن كل أرضنا ومقدساتنا”.

وواصلت الهيئة: “بعد مضي ربع قرن على أتفاق وسلو وما تركته من آثار مؤلمة على شعبنا، فإننا ندعو إلى اصطفاف وطني كبير يتجاوز الآثار الكارثية له اصطفافا على أساس إلغاء الاعتراف بالكيان الصهيوني، ووقف كل أشكال التطبيع والتعاون معه، واعتماد استراتيجية المواجهة الشاملة التي حددتها قوى شعبنا في اتفاق القاهرة2011 لتوحيد الصف وتسعير المقاومة حتى هزيمة العدو ودحره عن مقدساتنا وأرضنا وتاريخنا”.

وطالبت الأمة العربية والإسلامية إلى لملمة جراحها وتجاوز تناقضاتها، وإعادة الاعتبار لقضيتها الأولى، قضية فلسطين والقدس، وجعل التناقض الوحيد مع الاحتلال ودعم صمود الشعب ومقاومته، وكسر الحصار عن غزة ومواجهة الاستيطان والتهويد، داعية مصر  مصر  إلى فتح المعبر، بوتيرة أكثر سرعة ومدى أطول زمنيًا وتخفيف معاناة المسافرين، لا سيّما أن حاجات غزة مضاعفة مع آلاف الجرحى والمرضى، الذين هم بحاجة للعلاج وآلاف أصحاب الحاجات من موظفين وطلاب وغيرهم.

الأكثر مشاهدة خلال الأسبوع

إلى الأعلى