أخبار

صور| الاحتلال يهدد فتيات بالخليل.. ما القصة؟

الخليل- قُدس الإخبارية: داهمت قوات الاحتلال، فجر اليوم الاثنين، عدة منازل لسيدات وفتيات بالخليل، ووجهت إليهن وإلى أولياء أمورهن رسائل تهديدية، بدعوى ضلوعهن في نشاطات “مخالفة للقانون”.

وشنت حملة دهم لمنازل عدد من الطالبات بالخليل، ووجهت تحذيرات لهن ولأولياء أمورهن من الانتساب والعمل لصالح الكتلة الإسلامية، الجناح الطلابي لحركة حماس.

كما داهمت قوات الاحتلال منزل السيدة نداء الدويك، كريمة رئيس المجلس التشريعي عزيز الدويك، وعاثت فيه فسادًا.

ووفقًا للرسائل التهديدية المنشورة صورها، فان الاحتلال قال للطالبات أنفسهن، بدأت بـ”عزيزتي الطالبة”، وانتهت بـ”قد أعذر من أنذر”، زعم بالقول “في العام الماضي، نصبت حماس شركًا لك ولبعض الطالبات لإسقاطهن، مستغلة براءتهن، إننا نتوجه إليك لتحذيرك، من السقوط في هذا الفخ، الذي نصبته لك هذه الفئة الضالة، ونهيب بك التركيز في مستقبلك والابتعاد عن أي نشاط لا ينفع، وعدم تبذير أموال الوالدين والعبث في قلوبهم”، بحسب إدعائه.

كما وجهت مخابرات الاحتلال رسائل إلى عدد من أولياء الأمور، جاء فيها: “إذا وصلتكم هذه الرسالة فهذا يعني أنكم أولياء أمور إحدى ناشطات الكتلة الإسلامية، وهو نشاط غير شرعي ومخالف للقانون، وننبهكم أن أي تورط فيه قد يؤدي إلى اعتقال ابنتكم، والمساس بمشوارها العلمي ومستقبلها وتبذير أموالكم وبعث القلق والسخط في قلوب اسرتكم، لذا نتوجه إليكم بمتابعة نشاطات ابنتكم، وإبعادها عن مثل هذه النشاطات” مختتمة بالتحذير “وقد أعذر من أنذر”.

يشار إلى أن سلطات الاحتلال تمارس عددًا من الأساليب الترهيبة لمنع النشاطات الوطنية، وتلاحق الطلبة في الجامعات بالتهديد والاعتقال ونسب الاتهامات المزعومة، في محاولة لكتم الصوت الفلسطيني المقاوم والرافض لعمليات التسوية.

الأكثر مشاهدة خلال الأسبوع

إلى الأعلى