أخبار

الأسير البرغوثي يعلن الإضراب رفضًا لإهمال وضعه الصحي

رام الله- قُدس الإخبارية: شرع الأسير المريض علي البرغوثي اليوم الثلاثاء، بخوض إضرابٍ مفتوحٍ عن الطعام احتجاجًا على مماطلة عيادة سجن “عسقلان” الإسرائيلي في إجراء الفحوصات الطبية اللازمة لوضعه الصحي.

وذكرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين أن ممثل الأسرى في عسقلان نصر أبو حميد قال إن البرغوثي بحاجة إلى اجراء ثلاثة فحوصات من بينها فحص جهد للقلب وصورة CT، إلا أن عيادة السجن تماطل في إجرائها منذ أكثر من شهرين.

وأوضحت، أنه لا يمكن تشخيص ومعرفة سبب المشاكل الصحية التي يعاني منها البرغوثي دون اجراء هذه الفحوصات، وفقًا لطبيب عيادة سجن ايشل قبل نحو شهرين.

ويعاني الأسير علي البرغوثي يعاني من آلام بالصدر والقلب ويشعر بالتعب والإجهاد عند المشي أو الحركة.

والأسير البرغوثي (45 عامًا) من قرية عابود قضاء مدينة رام الله، اعتقل منذ أبريل عام 2004، بتهمة مقاومة الاحتلال والانتماء إلى حركة فتح، ويقضي حكمًا بالسجن المؤبد بالإضافة إلى 40 عامًا قضى منه 13 عامًا ولا زال قابعاً في سجن عسقلان.

الأكثر مشاهدة خلال الأسبوع

إلى الأعلى